منتدى ( أبو مصعب ) البداوي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته............. اهلا ومرحبا بزوار المنتدى الافاضل ..... حللتم اهلا ووطاتم سهلا

    لماذا تنصح وتسمن المراة بعد الزواج

    شاطر

    ابو مصعب
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 798
    تاريخ التسجيل : 30/04/2010
    العمر : 43
    الموقع : http://mohajirgarip.ahlamontada.com

    اعبر لماذا تنصح وتسمن المراة بعد الزواج

    مُساهمة من طرف ابو مصعب في الخميس سبتمبر 23, 2010 1:54 am



    تعتبر البدانة مشكلة صحية لدى كل من الرجل والمرأة إلاّ أنها تعد مشكلة جمالية ونفسية أيضاً لدى المرأة ، ولهذا تكتسب المزيد من الأهمية لدى النساء ،وكثيراً ماتشكل الرشاقة والتناسق البدني هاجساً لدى المرأة وحلماً جميلاً تسعى الى تحقيقه بمختلف الوسائل المتاحة .


    وبالرغم من تدفق المعلومات عن كيفية التخلص من الوزن الزائد إلا أن معظم السيدات يجدون صعوبة في ذلك خاصةً بعد الزواج ،لأسباب عدة


    ماهي الأسباب التي تؤدي لزيادة وزن المرأة بعد الزواج ؟



    تلعب عوامل عدة دوراً مهماً في زيادة وزن المرأة بعد الزواج ومن أهمها :


    تجربة الزواج : التي تعتبر تجربة جديدة للمرأة لم تختبرها من قبل ،ومن المعروف بأن هذه التجربة حدث تغيراً في نظام حياتها وكيفية التعامل مع عالمها الجديد المتمثل بالزوج وأهل الزوج وكيفية إرضاء الطرفين، مما يزيد من الضغط النفسي (Stress) فتلجأ الى تناول الطعام كمحاولة للتعويض عن هذا التوتر ،إذ أن الأكل يعمل كمهدئ نفسي .


    محاولة المرأة العناية بزوجها بتحضير الوجبات الشهية المختلفة وهذا يزيد من شهيتها.


    الكثير من النساء العاملات يتركن عملهن بعد الزواج ويتفرغن لشؤون المنزل والحياة الزوجية ، وكمحاولة للقضاء على وقت الفراغ الطويل والرتيب يقضين أوقاتهن بمشاهدة التلفاز والأكل أثناء متابعة البرامج التلفزيونية ، ومثل هذا الأمر يستغرق ساعات طويلة دون القيام بأي حركة ، مما يساهم في حدوث زيادة الوزن التدريجية.


    هناك الكثير من النساء اللاتي لايشاركن في ترتيب بيوتهن أو تحضير الطعام وتربية وتدريس أولادهن وهذا يقلل من حركة المرأة وتفاعلها مع أولادها ويسبب ضغطاً نفسياً خفياً قد لاتشعر به إلابعد فوات الأوان .


    الزيارات الاجتماعية الكثيرة والاعتماد على وجبات المطاعم وخاصةً الوجبات السريعة والتي تترافق بتناول الكثير من الأطعمة الشهية والدسمة .


    عندما يبدأ الوزن بالازدياد تصاب المرأة بالاكتئاب والذي يدفعها للبحث عبثاً عن حل جذري وسريع لهذه المشكلة ، ومن جراء ذلك يمكن أن يزداد الاكتئاب والوزن ، وتدخل بذلك ضمن حلقة مفرغة تنعكس بشكل سلبي على صحتها الجسدية والنفسية على حد سواء.


    في مرحلة الحمل تطرأ على المرأة الحامل تغيرات عديدة ، وللأسف نقول أن العديد من الحوامل يعتقدن أن المرأة خلال مرحلة الحمل يجب أن تلتهم الكثير من الأطعمة، ومثل هذا الاعتقاد السائد بين النساء يعتبر خاطئاً ،إذ ينبغي على الحامل أن تتناول الغذاء المناسب وعليها اتباع النظام الغذائي الصحي والرياضة المناسبة للحفاظ على صحتها وسلامة جنينها .


    بعد الولادة كثير من النساء لايرضعن أطفالهن خوفاً من تهدل صدرهن وهذا خطأ فادح إذ أن :


    حليب الأم مفيد جداً للرضيع وأفضل بكثير من الحليب الاصطناعي إذ أن الرضاعة الطبيعية تزيد من الترابط العاطفي بين الأم والوليد ، وتنشط المناعة عند الوليد مما يقلل من أمراض الربو والتحسس الهضمية في المستقبل.


    الرضاعة تساعد على تخفيض الوزن وإعادة الرحم الى حجمه الطبيعي .


    أثناء الرضاعة بعض السيدات اللواتي يرضعن أطفالهن يتناولن الأطعمة غير المناسبة ، ظناً منهن أن هذا النوع من الطعام يكثر الحليب فعلى المرضع تناول الطعام الصحي وشرب الكثير من الماء ، والابتعاد عن العصائر حتى الطازجة منها .


    بعض النساء يتناولن حبوب منع الحمل وهي تزيد الشهية والوزن في 50% من الحالات .










    كيف يمكن للمرأة المتزوجة أن تستعيد التناسق المطلوب لجسمها ؟



    من المعروف بأن التخلص من الوزن الزائد لايحقق التناسق المطلوب للجسم وإنما يقيه من المخاطر التي ترتبط بالبدانة كأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري وغيرها ،

    ولهذا ننصح باتباع الإرشادات التالية للمحافظة على صحة وجمال الجسم :


    التفكير الإيجابي: على المرأة أن تشغل وقتها بشكل مفيد لكي تكون عنصراً إيجابياً في المجتمع فالقيام بأعمال البيت وتدريس الأولاد يساعدها على ملء جزء من وقتها بعمل إيجابي مفيد لها نفسياً ولأولادها على المدى القريب والبعيد .


    ألاّ تضيّع وقتها : عليها تقسيم وقتها بين البيت والأولاد وأشياء أخرى مفيدة كالعمل الجزئي خارج المنزل أو الدراسة حتى لاتصبح حياتها مملة لاقيمة لها Part-time فالإحساس بالملل أوالفشل يزيدان من التوجه إلى الطعام كتعويض لاشعوري عن الكبت النفسي والعاطفي.


    التحكم بالشهية : عند الذهاب الى الصديقات أو الى أي اجتماع عائلي تلبية إحدى دعوات الطعام أو المطاعم يمكن تناول صحن سلطة أو خضراوات مسلوقة قبل الذهاب ، اذ أنه عندما تكون المعدة خاوية ، قد لايستطيع المرء التحكم بشهيته لدى تقديم الطعام له.


    طهي الطعام : الإنتباه الى كيفية طهي الطعام بالبيت وتقليل نسبة الدهون وخصوصاً الحيوانية المستعملة في الطهي ، إذ أن ملعقة واحدة من السمن أو الزبدة تحتوي على 120 حريرة ، ومن النصائح المهمة تناول السمك المشوي بدلاً من اللحم الأحمر .


    الإكثار من الحركة : للمحافظة على تناسق الجسم ولتفادي زيادة الوزن ينصح بالإضافة إلى ما سبق بالإكثار من الحركة وممارسة أي نوع من التمارين الرياضية التي تحبها المرأة على مدار السنة سواءً مع الأولاد ككرة الطاولة أو كرة السلة أو لوحدها كالمشي وصعود الدرج الى آخره ، ويمكن الإكثار من الحركة على سبيل المثال بالاستغناء عن استخدام السيارة للمسافات القريبة أو صعود الدرج بدلاً من المصعد والاستغناء عن أجهزة التحكم الآلي في المنزل أو مكان العمل .


    فالرياضة تزيد من الإستقلاب في الجسم طوال النهار وتحرق الدهون الواردة اليه عن طريق الطعام أو المتراكمة في أنسجة الجسم المختلفة ، وبالإضافة الى ذلك فهي تخفف من حدة الاكتئاب لأنها تزيد من نسبة السيروتونين في الدماغ وهو الهرمون الذي يمنح المرء الشعور بالسعادة.


    إرضاع الطفل : على المرأة أن ترضع أولادها لمدة 4-6 أشهر على الأقل لأن هذا يساعد على تنزيل وزنها بشكل سريع وإعادة حجم الرحم الى وضعه الطبيعي قبل الحمل .


    التقليل من مشاهدة التلفاز ما أمكن لأن التلفاز يحول الانسان الى شخص متلق(منفعل غير فاعل) فالانسان يستلقي ويصبح عنصراً سلبياً متلقياً للمعلومات ، وأثناء ذلك يتناول الكثير من الطعام أثناء مشاهدة سيل الدعايات المتعلقة بالطعام دون الانتباه إلى كمية السعرات الحرارية التي تمت اضافتها الى الجسم والتي تتراكم تدريجياً على شكل دهون تتجمع في أماكن مختلفة من الجسم.


    الإرادة القوية : أن تكوني واقعية فالإنسان بعض الأحيان يشتهي أن يأكل آيس كريم أو حلوى كثيرة الحريرات فيجب عليك بعد ذلك أن تقللي كمية السعرات الحرارية التي تأكلينها باليوم حتى لاتزيد نسبة السعرات التي تتناولينها على ما يحتاجه جسمك من سعرات . وأخيراً نود أن نشير الى أن الجمال نعمة وأن المحافظة على تناسق الجسم ووقايته من المضاعفات المرتبطة بالبدانة ليست بالحلم المستحيل ، إذ يمكن للمرأة أن تحقق الرشاقة والصحة والجمال باتباع قواعد الصحة العامة والالتزام بإرشادات الطبيب وأخصائي التغذية طيلة مراحل حياتها.

    .


    _________________



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 4:14 pm